أمل جديد

تحركت الشمس لترفع راسها بعد غفوة قصيرة استراحت فيها من هموم الناس و مشكلاتهم، فمن منا نحن سكان الأرض خمسة مليارات من لم يشكو للشمس، بل و بعضنا منذ أن خلق لا يعرف نفسه غير يشكو لها كل فترة فهي قريبة على الناس يشعرون بدفئها و نورها و تجلب معها الأمان و راحة البال و الأمل سواء كان غني أم فقير صغيرا ام كبيرا ، كلنا نتسابق إلى أعمالنا فهي المحرك الرئيسي لبداية يومنا و عملنا و بالتالي تأمين حياتنا، أننا نشكو إلى الشمس لعلها توصل الشكوى إلى الله فهي جارته و قريبة منه ربما يسمعها و يستجيب لندائنا، كان ليل أمس طويلا جدا فمعه تأتي الأخبار المزعجة و تعكر صفو نومنا فكثيرون لم يناموا ينتظرون أن يأتي المخلص الذي يخلصنا من هذا الفايروس الخبيث الذي أتى على الجميع بدون استثناء، معك أيتها الشمس يأتي الخير و المحبة و العطاء اغسلي وجهك و استفيقي و استرجعي قامتك الممشوقة و قفي بعنادك و شموخك و هاتي يوما جميلا يفرح الكون و قولي صباح الخير أيتها الأرض استيقظوا ايها الناس فالخير قادم و لا بد من الإيمان أن هناك أمل جديد.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s